الخميس، 12 مايو، 2011

بعض مصطلحات علم اللغة وترجمتها موضوع هام جدا

مفعول مطلق: Absolute Object (=Cognate Object)
( في
اللغة العربية: ضربت ضربا ، ضربا مفعول مطلق
لهجة
Accent
(طريقة النطق التي تميز شخصا عن أخر ولا تشمل استعمال القواعد والكلمات وإنما طريقة النطق فقط وهذه اللهجة يمكن أن تميز نطق منطقة ما عن غيرها من المناطق التي تستعمل نفس اللغة. ويمكن أن يتكلم شخص ما لغة أجنبية مثل الناطقين الأصليين لها ويكون الاختلاف بينه وبينهم في طريقة النطق فقط)
الحالة الإعرابية النصب
Accusative case
( مثال ذلك المفعول به في
اللغة العربية: رأيت الولدَ. الحالة الإعرابية لكلمة الولد هنا النصب لأنها مفعول به
النحت
Acronym
(طريقة اشتقاق كلمات جديدة في
اللغة باستعمال الحروف الأولى من مجموعة من الكلمات مثل كلمة
laser وهي مشتقة من Light Amplification by Stimulated Emission of Radiation
علم الأصوات الفيزيائي
Acoustic phonetics
ويختص بدراسة الصوت اللغوي بعد خروجه من فم المتكلم حتى التقاطه من قبل أذن السامع وتشمل حدة الصوت وطول الصوت...إلخ
صفة (نعت)
Adjective
الصفة كلمة تصف الاسم مثل: وردة جميلة . كلمة جميلة صفة تصف الاسم وردة. في
اللغة العربية تأتي بعد الاسم وتتطابق معه في التذكير والتأنيث ، مثلا أما في اللغة الإنجليزية فعادة تأتي قبل الاسم الذي تصفه وهي لا تطابق الاسم في التذكير والتأنيث ، المفرد والجمع
شبه جملة الصفة
Adjective phrase
(مجموعة من الكلمات تكون الكلمة الرئيسية بها صفة)
الظرف:
Adverb
الظرف في
اللغة الإنجليزية كلمة تصف الفعل أو الصفة أو ظرف آخر ، والظرف أحيانا يشتق من صفة بزيادة
ly مثلا: من الصفة quick نشتق الظرف quickly مثال : He came quickly ، quickly ظرف يصف الفعل came .
جملة الظرف
Adverb phrase
(مجموعة من الكلمات تكون الكلمة الرئيسية بها ظرفا
صوت غير وظيفي
Allophone
لا يغير المعنى وهو جزء من الصوت الوظيفي
الحروف الهجائية:
Alphabet
ا،ب،ت (
a,b,c)
ترتيب الحروف الهجائية:
Alphabetical order
ترتيب الأشياء حسب ترتيب الحروف(
a, b, c, d, e, …etc
لثوي :
Alveolar
تستعمل كصفة لوصف صوت محل نطقه اللثة، مثل الصوت [
t] في الإنجليزية
اللثة :
Alveolar ridge
وهو محل نطق عدد من الأصوات اللغوية ولذلك فهو أحد أعضاء النطق.
اسم حي:
Animate noun
مثل الأسماء التي تدل على الإنسان أو الحيوان.
ا الإضافة:
Annexation
في العربية اسمان مرتبطان مع بعضهما البعض أحدهما يسمى مضاف والآخر مضاف إليه
أحيانا يعبر عن هذه العلاقة في الإنجليزية باستعمال علاقة الملكية للأسماء
Possessive مثال ذلك : Ali's book (كتاب علي) ولكن في العربية تتعدى هذا الاستعمال، ولا مجال لتناول الموضوع أكثر من هذا هنا.
نقيض المعنى:
Antonym
كلمة معناها عكس الأخرى مثلا طويل عكس قصير
التضاد
Antonymy
رأس اللسان
Apex
(أحد أعضاء النطق)
ذو علاقة بطرف اللسان من ناحية النطق
Apical
يتبع رأس اللسان
Apico-
صوت ينطق بطرف اللسان واللثة
Apico-alveolar
علم
اللغة التطبيقي
Applied Linguistics
التعريب
Arabization
( جعل الكلمة تتمشى مع نطق العربية وأحيانا تستعمل كمرادف للترجمة
Translation)
عبارة قديمة مبتذلة
Archaic
أداة التعريف :
Article
في الإنجليزية ؛,
the وفي العربية أداة التعريف ( ال) ، أداة التنكير a/an في الإنجليزية يطلق عليها article أيضا، The يطلق عليها definite article =أداة التعريف وa/an يطلق عليها indefinite article = أداة التنكير أو أداة نكرة
ينطق :
Articulate
نطق :
Articulation
علم الأصوات النطقي:
Articulatory Phonetics
ويختص بدراسة نطق الأصوات والأعضاء المسئولة عن النطق
العضو الناطق(اللسان مثلا)
Articulator
صوت مهموس يصاحبه صوت(
h) : Aspirated
في
اللغة الإنجليزية الصوت (
p) عندما يأتي في أول الكلمة وقبل حرف أو صوت متحرك ففي النطق ينتهي بما يشبه نطق h
الإدغام :
Assimilation
،المماثلة أو الانسجام الصوتي وهو تأثر الأصوات اللغوية المتجاورة بعضها ببعض مثال ذلك في العربية عندما تتجاور الباء والنون في كلمة فإن النون تنطق ميما نظرا لتأثير الباء، لأن الميم والباء محل نطقهما واحد والنون محل نطقها يختلف. وأحيانا يأتي الإدغام بين حرفين أو صوتين في كلمتين مختلفتين أحدهما في نهاية الكلمة والآخر في أولها.
وهي الإشارة أو النجمة * :
Astreisk
توضع عادة قبل الجملة لتشير أن تلك الجملة غير سوية *
I is a teacher
فعل مساعد :
Auxiliary Verb
(
will, can ,may …) ومثل هذا الفعل يكون مصحوبا بفعل رئيسي آخر في الجملة ولا يمكن استعماله بنفسه مثلا I will go home ، لا أستطيع القول I will home *
مؤخرة اللسان:
Back of Tongue
صوت متحرك خلفي :
Back Vowel الاسم المحسوس : Concrete Noun
وهو يختلف عن الاسم المجرد
abstract noun ، الاسم : book اسم محسوس والاسم peace اسم مجرد
تصريف الأفعال :
Conjugation
صوت ساكن :
Consonant
في
اللغة الإنجليزية الحروف المتحركة (كتابة) هي (
a,e,i,o,u) والحروف الأخرى فهي ساكنة
استدعاء المعاني:
Connotation
(استعمال كلمة ما بمعنى معين ولكن يتبادر للذهن معنى أخر يكون مرتبطا بتلك الكلمة) ، مثلا تذكر الأم ويتبادر لذهنك معاني العطف والحنان
كلمة ذات معنى :
Content Word
مثل الاسم والفعل والصفة والظرف. أما حرف الجر مثلا (في) فإنه لا يحمل معنا بنفسه ولكن يعطي معنا فقط باستعماله مع كلمات أخرى
أسناني /نسبة إلى الأسنان
ental
. صوت ينطق بطرف اللسان والأسنان
الاشتقاق
erivation
مثلا اشتقاق اسم من فعل(
player من الفعل play بإضافة er
لهجة :
dDialect
(الطريقة التي يتكلم بها الناطقين بلغة ما في جهة معينة أو مجموعة من الناس وتشمل اختلافات عن منطقة أخرى أو مجموعة أخرى من متكلمي نفس
اللغة وتشمل اختلاف في النطق واستعمال بعض المفردات وأحيانا حتى في القواعد .في بريطانيا مثلا يمكن أن نتكلم عن لهجة لندن أو لهجة أدنبرة ... إلخ
قاموس، معجم :
dDictinary
:مرجع يشتمل على مفردات لغة ما عادة مرتبة ترتيبا هجائيا ويمكن أن يكون القاموس ثنائي
اللغة مثلا إنجليزي عربي، حيث يعطي مقابل معاني الكلمات الإنجليزية باللغة العربية
علم تأصيل الكلمات:
Etymology
إرجاع الكلمات إلى أصلها وكيف دخلت لغة ما.
كلمة وظيفية :
Function Word
ليس لها معنى بمفردها ولكن يكون لها معنى فقط إذا كانت مع كلمات أخرى في الجملة (مثل حروف الجر)
الحالة الإعرابية الجر:
Genitive Case
في العربية استعمال الكسرة في نهاية الكلمة مثل (في البيتِ) كلمة ( البيت) مجرورة بالكسرة لوقوعها بعد حرف الجر (في)
قواعد
اللغة :
Grammar
تشمل النحو والصرف
الاشتراك اللفظي :
Homonymy
هو اشتراك لفظين في الصوت واختلافهما في المعنى مثال ذلك في
اللغة الإنجليزية كلمة
pupil تعني (طالب) وكلمة pupil نفس الصوت والتهجية وتعني إنسان العين
المجانس الصوتي :
Homophone
كلمات متماثلة في النطق مختلفة في الرسم مثال ذلك في الإنجليزية ؛
son = ابن وsun الشمس

العبارة الاصطلاحية :
Idiom
ويكون لها معنا محددا لا يعرف من المعنى الحرفي للكلمات الموجودة في التعبير أو الجملة. مثلا في الإنجليزية
It is raining cats and dogs اصطلاح يعني أنها تمطر بغزارة وهذا المعنى لا يعرف من المعاني الحرفية للكلمات الموجودة بالجملة
اسم غير حي:
Inanimate Noun
( يدل على الجاد ؛
stone"حجر"
اللغة (ويمكن أن يطلق على لغة معينة أو
اللغة عموما)
الحرف:
Letter
(مثل :أ، ب ، ت) لاحظ أننا في الإنجليزية عندما نشير إلى الحرف فإننا نعني المكتوب وليس المنطوق
مصنف المعجم:
Lexicographer
وضع المعاجم :
Lexicography
المفردات:
Lexicon
علم اللغة:
Linguistics
الشفتان:
Lips
وهي من أعضاء النطق
طريقة النطق :
Manner of Articulation
طريقة نطق صوت ما ( إنفجاري
Stop، احتكاكي Fricative...إلخ )
علم الصرف:
Morphology
الحالة الإعرابية الرفع :
Nominative Case
كما في العربية "جاء الولدُ " . كلمة " الولد" مرفوعة بالضمة لأنها فاعل الجملة.
التجويف الأنفي:
Nasal Cavity
جميلة أو شبه جملة اسمية :
Noun Phrase
مجموعة من الكلمات تكون الكلمة الرئيسية بها اسما
أعضاء النطق مثل اللسان والشفتين
أقسام الكلام :
Parts of Speech
(أسم،فعل، حرف)
صوت وظيفي : Phoneme
وجوده يغير المعنى(سراب /شراب،هنا س صوت وش صوت واستعمال أحدهما دون الأخر يغير المعنى ولذلك كل منهما يعتبر صوت وظيفي. في الإنجليزية:
bit/pit كلمتين تختلفان في المعنى بسبب إختلافهما في وجود p و b ، ولذلك كل منهما يعتبر صوت وظيفي
علم الأصوات التطبيقي:
Phonology
(ويهتم بتوزيع الأصوات في لغة ما)
مكان النطق ( شفوي؛ استعمال الشفتين، لثوي؛ اللثة إلخ
تعدد المعاني ( للفظ الواحد)
حرف جر:
Preposition
جملة الجار والمجرور:
Prepositional Phrase
(مجموعة من الكلمات الكلمة الرئيسية بها حرف جر)
علم
اللغة النفسي:
Psycholinguistics
ويدرس
اللغة وعلاقتها بالعقل الإنساني ( اكتساب اللغة وعلاقة اللغة بالإنسان من جميع النواحي النفسية أو العقلية
علم الدلالة:
Semantics
ويختص بدراسة معاني الكلمات والجمل
جملة:
Sentence
الملاحنة/ العامية:
Slang
علم
اللغة الاجتماعي:
Sociolinguistics
ويدرس علاقة
اللغة بالمجتمع
مقطع الكلمة:
Syllable
:صوت لغوي يتكون من صوت متحرك واحد وصوت ساكن أو أكثر
المترادف اللغوي : ٍ
Synonym
كلمتين مترادفتين لهما نفس المعنى في الإنجليزية:
car/automobile
الترادف:
Synonymy
علم النحو:
Syntax
ويدرس الجمل وتركيبها وعلاقة الجمل بعضها ببعض في لغة ما.
دلق اللسان:
Tip of Tongue
اللسان:
Tongue
(أحد أعضاء النطق)
الترجمة:
Translation
شبه جملة فعلية:
Verb Phrase
(مجموعة من الكلمات الكلمة الرئيسية بها تكون فعلا)
الحبال الصوتية:
Vocal Cords
صوت مهموس :
Voiceless Sound
صوت لا تهتز في نطقه الحبال الصوتية وتكون متباعدة عن بعضها ويمر الهواء بينهما بحرية دون أي عائق.
مثال ذلك
p,t,k في الإنجليزية
صوت مجهور:
Voiced Sound
صوت أثناء نطقه تهتز الحبال الصوتية محدثة رنينا أو طنينا غير موجود في الصوت المهموس.
مفردات
اللغة أو كلمات اللغة
صوت متحرك :
Vowel
وهو صوت يخرج من الفم بدون أي عائق ولا يكون في نطقه احتكاك وهو يختلف عن الصوت الساكن
consonant

تاريخ ظهور البحث اللغوي‏




إن الحديث عن تاريخ ظهور البحث اللغوي طويل جداً، ويطول بنا المقام لسرد مراحله الزمنية عبر التاريخ القديم والحديث. وكيف تطور عبر هذه الحقب من القرون الغابرة إلى أن ظهر في شكله الحداثي مع القرن التاسع عشر في غرب أوربا. ولا مانع من أن نعطي لمحة عن تاريخ ظهور البحث اللغوي قديماً وحديثاً في شكل مختصر جداً، معتمدين في التحديد على الكتب اللغوية التي تناولت المسألة بشكل دقيق ومحدد.‏

إن ظهور الدرس اللغوي ليس جديد العهد، وإنما يعود تاريخ نشأته إلى قرون قبل الميلاد. وتتفق جل آراء الباحثين اللغويين والمؤرخين على أن الدرس اللغوي بدأ أول ما بدأ عند الهنود في القرن الخامس أو الرابع قبل الميلاد على يد بعض اللغويين الهنود، وعلى رأسهم إمام نحوييهم بانيني
PANINI. فظهور السنسكريتية التي هي أساس أداة الأدب "الفيدي" الكتاب المقدس لديانة الهنود ولعل اهتمامهم بدراسة لغتهم في هذا الوقت المبكر كان لهدف ديني في المقام الأول من أجل قراءة نصوص الفيدي قراءة صحيحة.‏

وجاءت دراستهم للغتهم على درجة عالية من التنظيم، والدقة، واشتملت هذه الدراسة على علم اللغة، وفروعها من دراسة الأصوات، والاشتقاق، والنحو والمعاجم، وفقه اللغة. وأهم دراسة أظهروا فيها تفوقهم: الدراسات الصوتية خاصة، ثم النحو وميزوا الفعل عن الاسم وحروف الجر والأدوات المتممة.‏

واليونانيون هم بدورهم درسوا لغتهم دراسة صوتية وصفية، وكانت دراستهم للغتهم تكاد تكون متزامنة مع دراسة الهنود، دون أن نجد في الكتب اللغوية أية إشارة تأثر الأولى بالثانية بعكس تأثير الرومان في الإغريق.‏

ويلتقي الدكتور أحمد مختار عمر، والدكتور محمود السعران حينما يتناولان الدرس اللغوي عند اليونان(8) بحيث يؤكدان أن التفكير اللغوي عند اليونانيين بدأ مرتبطاً بالفلسفة، وكان اللغويون الأوائل فلاسفة والبداية الحقيقية لدراسة لغتهم كانت منذ زمان، "أوربيدس 480-406ق. م" الذي فرق بين حروف العلة والحروف الصحيحة، ثم جاء بعده "أفلاطون حوالي "428-347ق. م" ويعرض التحليل الصوتي لوحدات التقطيع الثاني في حواره كراتيل
Cratyle وجاء بعده "أرسطو 384-322 ق.م" وتناول التحليل الصوتي في كتابه "فن الشعر" وعرف الصوت "الحرف" و حدوثه في اللسان والشفتين الخ... غير أن دراسة الإغريق للغتهم كما يزعم جورج مونين(9) كانت تتركز على بنية اللغة ونشأتها ولم تكن هذه الدراسة مهتمة بتطور اللغة وتنوعها.‏

ج-الرومان تلامذة اليونان وورثتُهم، إليهم يعود نقل بحوث اليونانيين اللغوية، وكان اليونانيون مقلدين أكثر منهم مبدعين ومجددين، ومن أشهر نحاتهم "فارو
Varron" الذي عاش "في القرن الأول ق. م".‏

ثم "دوناتوس
Donatus" الذي عاش في القرن الرابع الميلادي "وبرع في صناعة النحو" ثم "بريسكيان Priscien الذي عاش في القرن السادس الميلادي" صاحب كتاب اللغة(10) .‏

د-وكان العرب كغيرهم من الأمم السابقة سباقين لدراسة لغتهم، بعد أن استقر الدين الإسلامي واعتنقوه عقيدة في عبادتهم، فكان أن اهتموا بوضع ما يحفظ المصحف الشريف ويصونه أثناء تلاوته وحفظه خشية الوقوع في اللحن والتحريف، والتصحيف، في زمن أخذ فيه الاختلاط يعم الجزيرة العربية بين الأعجام والعرب الخلّص بسبب وحدة الإسلام، ولم يلبث الرجال المخلصون لعقيدتهم الإسلامية، والغيورون على لغتهم العربية التي بها نزل القرآن الكريم، أن دفعتهم فطرتهم الذاتية وإيمانهم القوي، فهبوا لوضع قواعد نحوية في بادئ الأمر كمرحلة أولى لتصون الألسنة من الوقوع في اللحن الذي أخذ يتفشى حتى في بيوت الأشراف من العرب وعلماء الأدب.‏

وكانت دراستهم للعربية قد انطلقت في بداية أمرها من الظاهرة الصوتية النحوية المتمثلة في تنقيط الإعراب زمان أبي الأسود ت 69هـ) بداية لمرحلة سوف تكون مرحلة الازدهار للدرس اللغوي في جميع خصائصه وتخصصاته، من دراسة مفردات أو دلالة، ونحو وصرف ودراسة صوتية، وبلاغية أو غيرها كالتي تخدم العربية وكتاب الله، لأن هذه الفترة شهدت الإقبال على دراسة العلوم الدينية من تفسير لكلام الله، والوقوف على غريب القرآن، ودلائل الإعجاز الربّاني، مع ظهور القراءات القرآنية، فكانت مسألة الدراسات اللغوية المرتبطة مكملة بل هي في خدمة العلوم الدينية، وظهور رجال كثيرين برعوا وتفوقوا في التأليف والتقعيد اللغوي والصوتي والبلاغي: نذكر بعضهم على سبيل المثال لا الحصر، كالخليل بن أحمد الفراهيدي ت 175هـ)، وسيبويه ت 180هـ)، ويونس بن حبيب 183هـ) مروراً بأحمد بن فارس ت 312هـ)، وابن جني ت 395هـ)، وعبد القاهر الجرجاني ت 471هـ)، والزمخشري ت 538هـ)، والسكاكي ت 626هـ)، وغيرهم ممن قدموا خدمات جليلة للعربية ومجالات الدراسة بصفة عامة.‏

إن الحديث عن اللغة طويل ولا يمكن لنا مهما اختصرنا الكلام أن نذكر إلا نزراً قليلاً فقط، وتجنباً لإطالة الموضوع فإننا نتخطّى القرون الوسطى، ومجهوداتنا في البحث اللغوي المتواضع، تعتبر امتداداً لعهد النهضة الفكرية الأدبية والعلمية وعصر التنوير وما بعدها.‏

ومع بداية النصف الثاني من القرن الثامن عشر الميلادي شهد البحث اللغوي تطوراً ويقظة وتجديداً لم يسبق له مثيل من قبل على يد ثلة من الباحثين الغربيين الإنجليز، والفرنسيين، والألمان، والإيطاليين، وغيرهم من بعض الأقطار الأوربية ثم يصل الأمر فيما بعد إلى قارة أمريكا.‏

كانت الدراسات اللغوية في الغرب قد عرفت طريق الانتعاش، والازدهار منذ أن توصل "فردريك أوجست ولف" إلى ابتداع النقد المقارن للنصوص القديمة المكتوبة في سنة 1777م)(11) وكان هذا المنهج في رأي الدارسين اللغويين عاملاً رئيساً وأساسياً أقيم على ضوئه تصنيف اللغات على أسر ومجموعات أساسية وفرعية.‏

ثم زادت البحوث اللغوية تطوراً وشهرة، وذلك بعدما تم الكشف عن اللغة السنسكريتيّة على يد العلامة الإنجليزي اللغوي وليام جونز 1786م) فكانت هذه اللغة محل ميدان دراسة للمنهج المقارن الذي أصبح يستقل بدراسة السنسكريتية، ودرس جونز هذه اللغة واللغة الأوربية وما يوجد بينهما من شبه في ظل المنهج المقارن، إلى أن توصل كما يزعم إلى أن السنسكريتية هي أم اللغات الهند أوربية، ولم تقف الدراسة عند هذا الحد، بل تطورت البحوث اللغوية ودرست اللغات وشجرة أنسابها، وقد درست اللغة العربية وأخواتها السامية العبرية، والفينيقية، والأكدية، والحبشية، وأثبت العلماء وجود شبه وتقارب بين هذه اللغات في كثير من الأمور الفرعية النحوية واللغوية والاشتقاقية والدلالية فقالوا إنها تنتمي إلى أسرة واحدة.‏


ومن بين هؤلاء العلماء الكبار:‏

-الأستاذ الدكتور علي عبد الواحد وافي: والأستاذ الدكتور محمود السعران.‏

-الأستاذ الدكتور تمام حسان: والأستاذ الدكتور إبراهيم أنيس.‏

-الأستاذ الدكتور محمد المبارك: والأستاذ الدكتور محمود فهمي حجازي.‏

-الأستاذ الدكتور عبد الصبور شاهين.‏

-الأستاذ الدكتور أحمد مختار عمر: والأستاذ الدكتور عبده الراحجي.‏

وغيرهم ولا ننسى الأستاذ الدكتور عبد السلام المسدي وفي الجزائر الأستاذ الدكتور عبد الرحمن الحاج صالح والقائمة طويلة.‏

المصادر والمراجع‏

1- البحث اللغوي عند العرب: د. أحمد مختار عمر- عالم الكتب- ط: 7.‏

2- تاريخ علم اللغة منذ نشأتها إلى القرن العشرين: جورج مونتي- ترجمة د. بدر الدين بلقاسم- دمشق 1972.‏

3- الخصائص: ابن جني- تح: محمد علي النجار- المكتبة العلمية، بيروت.‏

4- علم اللغة بين التراث والمناهج الحديثة: د. محمود فهمي حجازي- دار غريب للطباعة والنشر.‏

5- علم اللغة، مدخل تاريخي مقارن: د. محمود فهمي حجازي.‏

6- علم اللغة، مقدمة للقارئ العربي: د. محمود السّعران، دار الفكر العربي 1997م، ط: 2.‏

7- علم اللغة وفقه اللغة، تجديد وتوضيح: د. عبد العزيز مطر- قطر 1985 .‏

8- لسان العرب: ابن منظور‏

9- مبادئ اللسانيات: أحمد محمد قدور، دمشق 1999.‏

10- مدخل إلى علم اللغة: محمد حسن عبد العزيز‏

* باحث من الجزائر.‏

(1) لسان العرب لابن منظور: 9/371.‏

(2) علم اللغة وفقه اللغة تجديد وتوضيح ص: 9-10-11. الدكتور عبد العزيز مطر، دار قطري بن الفجاءة، قطر: 1985م.‏

(3) م، ن- 12/299، 300.‏

(4) الخصائص: 1/33. لأبي الفتح عثمان بن جني تحقيق محمد علي النجار المكتبة العلمية